أخبار عاجلة

مستقبلك في يدك

بقلم / عبدالرحمن عطيه

ما تفعله اليوم هو ما يحدد من انت غدا
لم يكن يومًا التواكل وسيلة للنجاح، بل دائمًا يقترن التوكل على الله والأخذ بالأسباب مع بلوغ الهدف
فانك من تحدد مصيرك بيدك عن طريق الاهداف التي تضعها وتسعي الي تحقيقها فمصيرك مرتبط بالاهداف التي حققتها انت لنفسك
قبل أي شيء، ماذا يعني أهداف؟
هل تعلم تماماً ماذا يعني هدف؟ وهل تعرف أن هناك هدف نهائي وهدف جزئي أو مرحلي؟
لا تقلق، هناك الكثير من الناس لا يعلمون إلى الآن الفرق أو الفروقات الأساسية الخفيفة التي توجد بين هذين المفهومين، يمكننا أن نقول أن:
الهدف الرئيسي: يمثل المكان أو الغاية التي تريد الوصول إليها في النهاية، أي هو ما تريد الوصول إليه وتخطط له، وعادة ترصد له فترة زمنية أو مدة معينة، سنة، أكثر من ذلك…الخ
أما الأهداف المرحلية أو الأهداف الجزئية فيتم استعمالها كثيراً للوصول إلى هذا الهدف النهائي الذي تخطط الوصول إليه.
لهذا يمكننا أن نفهم أن الهدف النهائي هو مجموعه من الاهداف المرحلية التي تم تحقيقها
اذا نستنتج ان الصعود الي قمة الهدف عبارة عن درجات سلم يجب صعودها حتي نصل الي القمة ، ويجب وجود الارادة التي تؤدي في نهاية المطاف الي الانجاز في تحقيق الاهداف حيث انه بدون الارادة ستتوقف في اول الطريق لن تصل حتي الي المنتصف .
ويجب ان تعلم إن لم يكن لك هدف في الحياة فاجعل لنفسك هدف حتى لا تكون كأن لم تكن لا بد وأن يكون لديك ما يدفعك لتنهض من فراشك، إن أهم شيء هو أن يكون لك هدف وجهة تتجه نحوها.

تعليقات من خلال الفيس بوك
لمتابعة صفحتنا على الفيس بوك اضغط على الرابط التالي
https://www.facebook.com/alamalpetrol

للاشتراك في جروب عالم البترول على تليجرام اضغط على الرابط التالي
https://t.me/joinchat/OeKcOBLALoiG0Vg4fXj1yQ

عالم البترول …..الخبر الصادق
شارك عبر:

Pin It on Pinterest